Radisson Blu Hotel, Cairo Heliopolis

الكنيسة المعلقة في القاهرة


تقع الكنيسة المعلقة في قلب مدينة القاهرة القديمة، وهي أشهر الكنائس بالمدينة ومن المواقع التاريخية المهمة. بُنيت الكنيسة فوق حراسة قلعة رومانية قديمة، وهي أعجوبة معمارية فضلاً عن كونها معلمًا تاريخيًا مهمًا بالقاهرة.

ويمثل سحر هذه القلعة القديمة عاملاً مهمًا جعلها أحد أكثر مناطق الجذب السياحي تميزًا في القاهرة. وتكمل الراحة العصرية في فندق Radisson Blu Hotel, Cairo Heliopolis هذا المكان القديم بصورة جميلة، مما يمنح للزائرين الفرصة لمشاهدة أفضل ما في العالم القديم مع الاستمتاع بتجربة أفضل إقامة بطابع عصري متميز.

تقاليد قديمة
يُعتقد أن الكنيسة المعلقة بالقاهرة القديمة هي الأقدم في المدينة، حيث يعود تاريخها إلى القرن الرابع الميلادي. وقد مرت الكنيسة بالكثير من التغيرات منذ تشييدها، وقد تركت الأجيال المتعاقبة بصمتها على المبنى.

يصعد الزائرون 29 درجة في السلم للوصول إلى الكنيسة المعلقة، حيث ينطلقون في رحلة من التاريخ الديني المليء بالرموز القديمة والبراعة الساحرة. تزدان الكنيسة المعلقة ببعض من أجمل الزخارف القبطية بالقاهرة، مع وجود أعمال رخامية جميلة تغطي معظم المعالم المعمارية الداخلية.

التخطيط لرحلة بالقاهرة
احتلت الديانة المسيحية القبطية مكانة مهمة داخل المجتمع المصري على مدار أكثر من ألف عام. والكنيسة المعلقة هي واحدة من أهم الأماكن القبطية، حيث سيكتشف الزائرون المهتمون بتاريخ المدينة ما تمثله تلك الكنيسة من أهمية.

إنه لأمر رائع أن تزخر القاهرة بكل هذا الكم من معالم الجذب السياحي. سيجد الجميع بغيتهم هنا، بدءًا من الثقافة العصرية في Cairo Opera House  وحتى الفخامة القديمة للحدائق المعلقة. وبالنسبة للزائرين الراغبين في تجربة مفهوم التنوع من أفضل Cairo hotels، فإن فندق Radisson Blu Hotel, Cairo Heliopolis الفاخر هو الخيار الأمثل على الإطلاق.