فندق راديسون بلو الدوحة

متحف الفن الإسلامي في الدوحة


يمكن العثور على مجموعة محتفى بها من فنون العالم الإسلامي في متحف الفن الإسلامي في الدوحة، والذي يقع في مكان بارز على الخليج العربي بالقرب من كورنيش الدوحة.

ويرحب المتحف بالزائرين يوميًا على مدار الأسبوع ما عدا الثلاثاء، ويعرض أعمالاً فنية من ألفي عام مضت. على الزائرين الراغبين في القيام ببعثات استكشافية ثقافية أثناء عطلتهم في الدوحة، الإقامة في فندق راديسون بلو الدوحة.
إن هذا الفندق في الدوحة يضع نزلاءه في قلب الأحداث عندما يتعلق الأمر بأنشطة العطلات، وذلك من خلال غرفه الحديثة المريحة وخدمة العملاء الرائعة التي يقدمها. عش تجربة الفن الإسلامي في الدوحة. إن متحف الفن الإسلامي هو منشأة رائعة وفائقة الحداثة تطل على كورنيش الدوحة، وتجذب الزائرين من موقعها فوق الماء للاستمتاع بتجربة مشاهدة مجموعته الفنية الرائعة.وسيلاحظ النزلاء أن المساحة الشاسعة، التي تضم ما يزيد على 45,000 متر مربع من أماكن المعارض والفعاليات، تستقر على جزيرة خاصة بها في الخليج.
إن موقعه على الماء، إلى جانب تصميمه الخارجي الضخم والخالي من العيوب، يُلقي بظلاله على مشهد عالم آخر في المدينة. ويشتمل متحف الفن الإسلامي في الدوحة من الداخل على أعمال فنية لقرون من الزمان، بما في ذلك أعمال فنية معقدة، وأواني خزفية عالية الجودة، ومجوهرات ثمينة، وغيرها.
وقد بدأ جمع قطع المجموعة الفنية لهذا المركز منذ ثمانينيات القرن العشرين، ويعود تاريخ هذه القطع الفنية إلى ما يزيد على 1,400 عام.
جاءت القطع الأثرية من جميع المناطق ذات التأثير الإسلامي، بما فيها مصر، والعراق، وإيران، وإسبانيا، والهند، وما وراءها.قم بجولة في متحف الفن الإسلامي أثناء إقامتك في فندق راديسون بلو الدوحة. يضع فندقراديسون بلو الدوحةالنزلاء بالقرب من أبرز المعالم السياحية في المدينة، بما في ذلك متحف الفن الإسلامي. كما سيتمكن الزائرون من تجربة أفضل المطاعم والمقاهي ومراكز التسوق في جميع أنحاء المدينة، بما فيها سوق واقف التاريخي، وهو سوق ذو شأن كبير في هذه المدينة.