فندق Radisson Blu Mammy Yoko Hotel, Freetown

جزيرة بونس


تُعد جزيرة بونس مكانًا مذهلاً ومتواضعًا، وهي واحدة من 40 قلعة، أو مراكز تجارية محصنة، شيّدها التجار الأوروبيون على طول ساحل غرب أفريقيا، ويرجع ذلك إلى في القرن الثامن عشر خلال فترة تجارة الرقيق عبر المحيط الأطلسي. وخلال هذا الوقت، وقع عشرات الآلاف من الأفارقة الأصليين في الأسر، وسُجنوا وحُملوا على متن السفن التي كان من المقرر أن تبحر في رحلات عبر المحيط الأطلسي من خلال الممر الأوسط إلى أمريكا. وقد كان السعي وراء الأفارقة تحديدًا من سيراليون للاستفادة من مهاراتهم في زراعة الأرز، لإرسالهم إلى مستعمرات أمريكا الجنوبية في كارولينا الجنوبية وجورجيا.

نصب تذكاري وطني
شهد عام 1808 نهاية زمن العبودية والرق في جزيرة بونس، ولكن لم يُطبق ذلك على أرض الواقع حتى عام 1840؛ حيث هُجرت القلعة بالكامل وظلت غير مأهولة بالسكان حتى يومنا هذا. وفي عام 1948، أُعلنت جزيرة بونس نُصبًا تذكاريًا وطنيًا. ومما يدعو للأسف، ساد الخراب القلعة، فقد انهار العديد من جدرانها بفعل نمو النباتات الاستوائية فوقها. ومع ذلك، لا يزال هناك دليل صامد على ماضيها المروّع تلمسه بينما تتجول حول الأرض لتجد المقابر الأوروبية، والعديد من القطع الأثرية التي تشمل مدفعًا يحمل تاج الملك جورج الثالث.

معرض إعلامي متميز
يتكون معرض جزيرة بونس من لوحات تفسيرية مترجمة، وتحكي هذه اللوحات قصة التجار الأوروبيين، والأفارقة الذين وقعوا في الأسر، وذلك من خلال الرسومات التي تجسّد الفترات الزمنية في القلعة على مر سنوات مضت، والصور التي تروي أخبار عصر تجارة الرقيق، في كل من سيراليون وأمريكا الشمالية، كما تحتوي أيضًا على مقتطفات مكتوبة تم اكتشافها منذ ذلك الوقت خلال هذا العصر. لم يكن فن التصوير الفوتوغرافي موجودًا في القرن السابع عشر، ولذلك، لا يوجد أي دليل فوتوغرافي شاهد على هذا العصر، وكبديل لذلك، تُظهر الصور والمعلومات الأثرية المُعدّة بالحواسيب شكل الحياة على جزيرة بونس في عام 1805، ويكتمل هذا العرض الساحر مع مقطع فيديو يدعمه ويدلل على روعته.

تقف هذه الجزيرة خير شاهد على ذكرى الرجال والنساء والأطفال الذين تحملوا ويلات العبودية، وتمثل حكاية الصمود والشجاعة للروح البشرية. لا تبعُد جزيرة بونس كثيرًا عن مدينة فريتاون، فلا تفوّت الذهاب إليها في جولة نهارية مثيرة وغنية بالمعلومات. سيسعد طاقم عمل فندق Radisson Blu Mammy Yoko Hotel, Freetown بتقديم يد العون لك ومساعدتك في التخطيط لجولتك هنا