فندق Radisson Blu Mammy Yoko Hotel, Freetown

محمية الشمبانزي في تاكوغاما


تُعد حيوانات الشمبانزي من الأنواع المهددة بالانقراض التي تحظى بمكانة خاصة في قلوبنا، وذلك بسبب ذكائها، فضلًا عن قرب حمضها النووي من الحمض النووي البشري، كما تتميز حيوانات الشمبانزي باللعب والمرح.

تنتظرك محمية الشمبانزي المذهلة في تاكوغاما، والتي تتميز بموقعها في قلب الحدود الساحرة لحديقة Western Area National Park. اُفتتحت المحمية في عام 1995، على الرغم من أن القصة بدأت قبل ذلك بفترة طويلة، ففي عام 1988، اشترى كل من بالا وشارميلا أميراسيكاران، المالكان، شمبانزي مريضًا في الشارع واعتنيا به جيدًا حتى استعاد صحته وعافيته مجددًا، وكانت هذه التجربة المثيرة نقطة التحول في حياتهما؛ حيث ازداد شغفهم ومعرفتهم بهذه الحيوانات، وسرعان ما تملكتهما مشاعر الحزن والأسى مع اكتشاف المخاطر التي تواجهها حيوانات الشمبانزي في سيراليون، وكيفية معاملة البشر لها، ومن هنا ظهر عملهم الشاق، على مر السنين، من خلال تشييد هذه المحمية التي تقف اليوم شامخة.

مهمة المحمية
تتمثل مهمة المحمية في إنقاذ ورعاية وتأهيل الشمبانزي اليتيم أو المنبوذ، ويأتي بعد ذلك الهدف الأسمى، وهو إعادته إلى موائله الطبيعية، في البرية، والسماح للنوع بالتكاثر والازدهار. تضم سيراليون ثاني أعلى نسبة من حيوانات الشمبانزي الغربية في العالم، ولأنها من الأنواع المهددة بالانقراض، فمن المهم حمايتها. كما يلعب التعليم والمحافظة على الطبيعة في المحمية دورًا كبيرًا.

جولات زاخرة بالمعلومات
توفّر المحمية جولتين بصحبة مرشدين يوميًا؛ حيث يمكنك الاستمتاع بمشاهدة هذه الحيوانات الجميلة والتعرّف على كل شيء عنها، من التربية والتغذية إلى الرعاية وكيفية التواصل معها. احرص على الاتصال هاتفيًا للحجز المسبق لتضمن الاستمتاع بجولتك. سوف يصحبك المرشدون السياحيون ذوو الخبرة والشغوفون بعملهم حول ممرات المشاة في الحديقة. تتزامن الجولات مع أوقات تقديم الطعام للحيوانات، ويمنحك ذلك فرصة مثالية لرؤية الحيوانات في قمة نشاطها.

يغطي هذا الملاذ من الغابات المطيرة 100 فدان من محمية الغابات الجبلية، ويقع على بُعد 40 دقيقة من مدينة فريتاون وRadisson Blu Mammy Yoko Hotel, Freetown، بَعد منتجع ريجنت الجبلي التاريخي. يسافر الناس من جميع أنحاء العالم ليحظوا بفرصة رؤية هذه الأنواع الرائعة، فلا تفوتك هذه الفرصة عند الإقامة في هذه المنطقة.