فندق راديسون بلو لوسرن

جسر تشابل الساحر


يقع الجسر فوق حافة البحيرة الواسعة الساحرة ويطل على جبل بيلاتوس الخلاب، وهو مما لا شك فيه من الوجهات المُفضَّلة للمسافرين القادمين من جميع أنحاء العالم. وعلى الرغم من أن الجمال الطبيعي للمكان مذهل بطريقة لا تصدق، إلا أن جسر تشابل المصنوع على يد البشر يظل واحدًا من أجمل معالم المدينة.

رمز المرونة


يقع جسر تشابل فوق نهر الرويس، وهو أحد أهم معالم الجذب السياحي الشهيرة في سويسرا. وبالرجوع إلى الماضي إلى القرن الرابع عشر، يُعتقد أنه أقدم جسر خشبي في سويسرا. ويعتبر هذا المعلم الذي يجمع بين الطبيعة وصُنع البشر الأثر الوحيد الذي ما زال يوجد عليه رسومات قديمة أسفل سقفه. وتمت إضافة هذه الرسومات البالغ عددها 110 رسمًا في القرن السابع عشر، لكن في عام 1993 وقعت كارثة دمرتها.

ففي هذا العام، شبت النيران في جزء كبير من الجسر تسببت في تدمير 85 صورة من تلك الرسومات. وفي غضون فترة صغيرة، تمت إعادة إصلاح هيكل الجسر، لكن تمت استعادة 25 صورة فقط. ومع ذلك، هناك نهاية إيجابية لتلك القصة، ففي كل عام أثناء موسم الكرنفالات توضع رسومات حديثة في الجسر لتجديده بحيوية مبتكرة عصرية.

التواصل بين المدينتين القديمة والحديثة


يقسم نهر الرويس المدينة إلى المدينة القديمة والمدينة الحديثة، يربطهما جسر خشبي شهير. وعلى الجانب الجنوبي للجسر، يمكنك أن تجد برج المياه أو ما يُسمَّى "wasserturm". ويظهر هذا المعلم المتميز في ملايين الصور نظرًا لشكله ثماني الأضلاع الجميل والتصميم الأثري القديم. كما لعب الجسر العديد من الأدوار في الماضي، منها منارة وغرفة تعذيب وخزانة. ويمكنك الآن التوجه إلى هناك لشراء بعض الهدايا والتذكارات من المتجر الموجود بالداخل.

يعد جسر تشابل أحد أكثر معالم لوسرن الممتعة والمثيرة للاهتمام. استمتع بالإقامة في قلب المدينة عند زيارتها واحجز غرفة في Radisson Blu Hotel, Lucerne.